في الجنة غرفة يُرى ظاهرها من باطنها، وباطنها من ظاهرها، قال أبو مالك الأشعري رضي الله عنه: لمن هي يا رسول الله؟ قال: ((لمن أطاب الكلام، وأطعم الطعام، وبات قائماً والناس نيام))، الجنة أيها الأحبة يمكن للعبد أن يصل إليها إذا صدق مع الله تبارك وتعالى وأقبل عليه.
ينبغي أن نعلم أولاً أن الحجة إنما تكون قال الله قال رسوله بالوحي المروي عن المعصوم وما يرجع إلى ذلك من الإجماع ونحن نعلم ما قرره أهل العلم في قول الصحابي فيما لا يعرف له مخالف
هذه الآية جاءت في سياق آيات تتحدث عن فئة غير ثابتة، فهذه الفئة بعض أهل العلم يقول بأنهم أهل النفاق، ومن أهل العلم من يقول: إن المعني بهذه الآية يصدق على ضعفاء أهل الإيمان، وكلاهما يشتركون في بعض الصفات، فيشتركون في قلة ثباتهم، وفي ضعفهم في الملمات وفي تلونهم وفي تركهم لأمر الله وأمر رسوله وفيما يقع...
مقومات الحياة الزوجية أو مشكلات الحياة الأسرية، وانحسر كلام الشيخ حفظه الله على سبب كلامه على هذه الموضوع، ثم آثار هذه المشكلات وما يترتب عليها وما يتولد منها، ثم سبب هذه المشكلات ومنبتها، ثم بعض الوصايا والتنبيهات.
من يتكلم في القضايا الشائكة لا بد أن يتصف بصفات ثلاث: أن يتكلم بعلم، فإن الجاهل لا يصلح أن يقود غيره ولا أن يوجه، أن يتكلم الإنسان بعدل، وحسن القصد وإرادة ما عند الله.

picture
فقه الرد على المخالف1
هذه الدراسة تجيب على هذه السؤالات: 1- هل يسوغ الرد على أهل الأهواء ابتداءً؟ 2- متى...
picture
فقه الرد على المخالف2
فيه موقف السلف من أصحاب الخلاف المذموم، وفيه الجمع بين ما ورد من ذم الجدل وما ورد من...
picture
فقه الرد على المخالف3
هذا الكتاب يتضمن المجادلة والمناظرة بطريق النظر العقلي المتعمق فيه المنهج الكلامي، وأن...
picture
فقه الرد على المخالف4
هذا الكتاب يتضمن الكلام في الرد على المخالف وأن الرد على أهل الباطل يعد ترويجا لباطلهم،...
picture
فقه الرد على المخالف5
يتضمن هذا الكتاب ما ينبغي أن يتحلى به من تولى الرد والمجادلة، والموقف من زلات العلماء
القرآن الكريم وعلومه
قضايا المسلمين
الرقائق
العقيدة
ألقى الشيخ هذا الدرس يوم الأحد 1429/3/15هـ، وتحدث فيه على تفسير قوله تبارك وتعالى: {وَيَوْمَ يَقُولُ نَادُوا شُرَكَائِيَ الَّذِينَ زَعَمْتُمْ فَدَعَوْهُمْ فَلَمْ يَسْتَجِيبُوا لَهُمْ وَجَعَلْنَا بَيْنَهُم مَّوْبِقًا} [سورة الكهف: (52)]، إلى قوله سبحانه: {وَمَا نُرْسِلُ الْمُرْسَلِينَ إِلَّا مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ وَيُجَادِلُ الَّذِينَ كَفَرُوا...
ألقى الشيخ هذا الدرس يوم الثلاثاء 1429/3/17هـ، وتحدث فيه على تفسير قوله تبارك وتعالى: {وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَن يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِن تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدَى فَلَن يَهْتَدُوا إِذًا أَبَدًا} [سورة الكهف:...
ألقى الشيخ هذا الدرس يوم الأربعاء 1429/3/18هـ، وتحدث فيه على تفسير قوله تبارك وتعالى: {فَلَمَّا جَاوَزَا قَالَ لِفَتَاهُ آتِنَا غَدَاءنَا لَقَدْ لَقِينَا مِن سَفَرِنَا هَذَا نَصَبًا} [سورة الكهف: (62)]، إلى قوله تعالى: {قَالَ فَإِنِ اتَّبَعْتَنِي فَلَا تَسْأَلْنِي عَن شَيْءٍ حَتَّى أُحْدِثَ لَكَ مِنْهُ ذِكْرًا } [سورة الكهف: (70)].
ألقى الشيخ هذا الدرس يوم الخميس 1429/3/19هـ، وتحدث فيه على تفسير قوله تبارك وتعالى: {فَانطَلَقَا حَتَّى إِذَا رَكِبَا فِي السَّفِينَةِ خَرَقَهَا قَالَ أَخَرَقْتَهَا لِتُغْرِقَ أَهْلَهَا لَقَدْ جِئْتَ شَيْئًا إِمْرًا} [سورة الكهف: (71)]، إلى قوله: {وَمَا فَعَلْتُهُ عَنْ أَمْرِي ذَلِكَ تَأْوِيلُ مَا لَمْ تَسْطِع عَّلَيْهِ صَبْرًا} [سورة الكهف: (82)].
مهما حاول أعداء الله ومكروا وفعلوا فإن الله ناصر دينه، وقد يخرج النصر من ذلك المكر، وقصة موسى عليه السلام مع فرعون خير شاهد، فكان مكر فرعون وتذبيحه للأولاد سبباً في نشأة موسى عليه السلام في بيت فرعون.
عن جابر رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ((إن الشيطان قد أيس أن يعبده المصلون في جزيرة العرب ولكن في التحريش بينهم)) رواه مسلم (2812).
إنه ليغان على قلبي وإني لأستغفر الله، يعني لجلائه، لمداواته بالاستغفار، فهذا يدل على أن الاستغفار يجلو القلب ولا شك أن الاستغفار والذكر جلاء للقلب لا غنى له عن ذلك بحال.
لقد كان فيهم أنبياء كثير كما هو معلوم وكان الأنبياء يسوسون بني إسرائيل، فربما اجتمع في الزمن الواحد أنبياء كثر، وقد جاء أنهم قتلوا في يوم واحد أسبعين نبياً، والأنبياء فيهم كالعلماء في هذه الأمة، الأمة هذه يسوسها العلماء، وبنو إسرائيل يسوسهم الأنبياء، أولئك كانوا يقتلون الأنبياء، وهذه الأمة ليس فيها أنبياء بعد النبي صلى الله عليه وسلم فوجد من يشتم...
من المناسب أن نتحدث هذه الأيام عن عبادة السلف رضي الله تعالى عنهم وأرضاهم وذلك لحتاجتنا إلى شحذ الهمم من أجل التقوي على طاعة الله تبارك وتعالى، وانطلاق النفوس من آسارها، والتخلي عن الركون إلى الدعة والكسل والخمول الذي يقعدنا ويثبطنا عن طاعة الله جل جلاله.
ينبغي للعاقل أن يتبصر ويعتبر في كل ما يمر به، فإذا نظر الإنسان حوله وجد عبراً كثيرة، فيكون ذلك نافعاً له وسبيلاً إلى بلوغه بإذن الله عز وجل إلى المطالب العالية التي يصبوا إليها، نحن بحاجة إلى أن نفكر وننظر، فالإنسان يجد كثيراً ما يحثه على الطاعة ويجد أيضاً ما يزجره ويكفه عما لا يليق، لو نظر الإنسان فيمن حوله في مثل هذا اليوم في المسجد الحرام لربما...
من أسماء الله تبارك وتعالى الرقيب وهو الحافظ الذي لا يغيب عنه شيء، وحقيقة المراقبة كما عرفها الإمام ابن القيم رحمه الله: دوام علم العبد وتيقنه باطلاع الحق سبحانه على ظاهره وباطنه.
في سلسلة الهزائم والنكبات والأوصاب التي تصيب هذه الأمة، وتحل بها حيناً بعد حين، وتتابع النكبات يصيب كثيراً من النفوس الإحباط، ولربما أظلم الأفق في وجه بعض المسلمين، وظن أنه لا مخرج من هذه البلايا والرزايا، وأنه لا سبيل لنهوض الأمة وعودتها إلى عزها من جديد، ولربما حمل ذلك بعض النفوس التي لم تتربَّ تربيةً صحيحةً إلى فعل ما لا يليق ولا يجمل ولا يحسن،...
teleqram
trees
about